السوشيال ميديا

تابعنا علي المنصات المختلفة

هل قصر النظر يسبب العمى؟

يعد قصر النظر من أكثر أسباب مشكلات الرؤية شيوعًا على مستوى العالم، وأعلنت دراسة حديثة أن 30% من سكان العالم يعانون قصر النظر ومن المتوقع أن تزداد هذه النسبة لتصل إلى 50% بحلول عام 2050.

وبسبب شيوع قصر النظر بين الأشخاص نجد دائما تساؤلات عنه من بينها، هل قصر النظر يتحسن مع العمر؟ هل قصر النظر يسبب العمى؟ أو هل يسبب الحول؟ وما الفرق بين قصر النظر وضعف النظر؟ وغيرها من الأسئلة التي قررنا الإجابة عنها في هذا المقال.

هل يتحسن قصر النظر مع الوقت؟

ينتج قصر النظر عن تغير في درجة تحدب القرنية مما يتسبب في تركيز الضوء بصورة غير صحيحة داخل العين، إذ يتجمع في نقطة أمام شبكية العين بدلًا من أن يرتكز عليها، مما يؤدي إلى ضبابية الرؤية وصعوبة في رؤية الأشياء البعيدة.

ويتطور قصر النظر عادة في مرحلة الطفولة وقد يتحسن من تلقاء نفسه مع تطور عين الطفل، وعادةً ما تحدث الإصابة وتختفي في مرحلة الطفولة والمراهقة فقط، أي الفترة التي تكون فيها العين لا زالت في مراحل النمو.

ولكن قد يحدث العكس وهو أن يستمر قصر النظر في التقدم مع نمو عين الطفل وتزداد رؤيته سوءًا، لذا نجد البعض يتساءل: هل قصر النظر يسبب العمى؟، أو متى يتوقف قصر النظر؟

هل قصر النظر يسبب العمى؟

يعد قصر النظر من الحالات التي تتطور مع مرور الوقت ثم يستقر في عمر 20-40 عامًا، ولا يسبب قصر النظر ذاته العمى بينما يزيد خطر الإصابة بأمراض العين الأخرى التي تسبب فقدان الرؤية، ومن ضمنها ما يلي:

  • تمزق الشبكية: يحدث تمزق الشبكية عندما تسحب المادة الهلامية الموجود داخل الجسم الزجاجي نسيج الشبكية.
  • انفصال الشبكية: وهو ابتعاد للشبكية عن الطبقة الخلفية للعين الغنية بالأوعية الدموية التي تمدها بالأكسجين والعناصر الغذائية، وهو من الحالات الطارئة التي تؤدي إلى فقدان البصر إذا لم تعالج فورًا.
  • الضمور البقعي: يحدث الضمور البقعي عندما تتمدد شبكية العين مع مرور الوقت مما يلحق الضرر بالبقعة المركزية (وهي منطقة موجودة في مركز شبكية العين يتركز عليها الضوء).
  • المياه البيضاء: تحدث عندما تتحلل البروتينات الموجودة في العدسة وتتجمع معًا الأمر الذي يسبب عتامة في العدسة وضعف الرؤية.
  • المياه الزرقاء: وهو أحد أمراض العين التي تلحق الضرر بالعصب البصري وتؤدي إلى فقدان البصر بصورة دائمة إذا لم تعالج.

هل قصر النظر يسبب الحول؟

نعم قد يكون قصر النظر أحد العوامل المساهمة في حدوث الحول، وكلما زادت درجة قصر النظر زادت احتمالية الإصابة بالحول.

وبعد أن أجبنا عن سؤال هل قصر النظر يسبب العمى، وهل قصر النظر يسبب الحول، نختتم مقالنا لليوم بسرد مجموعة ن النصائح التي تسهم في الوقاية من مضاعفات المرض.

كيفية الوقاية من مضاعفات الإصابة بقصر النظر

قد يكون قصر النظر سببًا للإصابة بالعمى أو الحول وهو ما ذكرناه في السطور السابقة ولكن كيف يحمي الشخص نفسه من هذه المضاعفات؟ فيما يلي بعض النصائح تساعد على الوقاية من مضاعفات قصر النظر:

  • التحكم في قصر النظر من خلال وسائل تصحيح الإبصار: يمكن تصحيح الرؤية ومنع تطور قصر النظر من خلال ارتداء النظارات الطبية أو العدسات اللاصقة أو الخضوع لتصحيح النظر بالليزر، ويوصي الطبيب بالوسيلة الأنسب تبعًا لحالة الشخص وسنه.
  • الاكتشاف المبكر لقصر النظر والتحكم فيه: ويحدث ذلك من الخضوع لفحوصات دورية للعين للكشف عن أي تغيرات في حدة الإبصار.
  • تجنب إرهاق العينين: من خلال تجنب القراءة في ضوء خافت وتقليل أوقات التعرض للشاشات وارتداء النظارات الشمسية في أوقات التعرض لأشعة الشمس.

في ختام مقالنا اليوم نكون أجبنا عن بعض تساؤلاتكم حول مضاعفات الإصابة بقصر النظر من خلال الإجابة على سؤال هل قصر النظر يسبب العمى والحول، ولمزيد من المعلومات عن أمراض العيون وعلاجها وسبل الوقاية منها ننصحكم بتصفح مدونة الدكتور محمد رمزي -استشاري طب وجراحة العيون-.

كما يمكنكم حجز موعد عبر التواصل معنا على الأرقام الموجودة على الموقع

966536115353