السوشيال ميديا

تابعنا علي المنصات المختلفة

كيف يرى مريض الاستجماتيزم؟

هل شُخص طفلك أو أحد أقربائك بالاستجماتيزم؟ هل تساءلت في قرارة نفسك حينها: كيف يرى مريض الاستجماتيزم؟ ستجد نفسك أسأت فهمهم في بعض المواقف بسبب هذا المرض.

لذلك قررنا أن يكون هذا المقال بمثابة لفتة بسيطة عن حياة مريض الاستجماتيزم مشيرين إلى أهم الأعراض التي يواجهها وأبرز الأساليب العلاجية للتعامل معها.

كيف يرى مريض الاستجماتيزم؟

يرى مريض الاستجماتيزم الصور مهزوزة وضبابية سواء في المسافات القريبة أو البعيدة، كما يرى هالات عديدة حول مصادر الأضواء، لذلك قد تجد أن صديقك رفض لقائك في إحدى الليالي المتأخرة، وذلك لخشيته القيادة ليلًا في ظل رؤيته لتلك الهالات.

إضافة إلى ذلك قد تظهر أعراض الاستجماتيزم لدى طفلك متمثلة في صعوبة التركيز في أثناء القراءة أو الكتابة، وفي بعض الأحيان قد يُعبر لك عن ذلك بأن الأحرف أو السطور تتحرك معه في أثناء المذاكرة أو يراها مهزوزة وغير واضحة.

إلى جانب ذلك إذا لاحظت أن طفلك يبذل مجهودًا كبيرًا أمام التلفاز ويضغط بقوة على عضلات عينه ليتسنى له الرؤية بوضوح، فجميعها مؤشرات أن طفلك يحتاج إلى استشارة طبية من قبل طبيب العيون.

لذلك قد تُسيئ فهم صديقك وتظن أنه لا يرغب ملاقاتك أو تُخطئ الظن بطفلك بأنه يريد التهرب من المذاكرة، وفي الحقيقة أن جميعها لفتات من حياة مرضى الاستجماتيزم غير الخاضعين للاستشارة الطبية، فترى ما أسباب رؤية مرضى الاستجماتيزم للصور على هذه الشاكلة؟

لم يرى مريض الاستجماتيزم الصور مهزوزة؟

يرى مريض الاستجماتيزم الصورة مهزوزة بسبب تغير شكل مقلة العين فبدلًا من كونها كروية تكون لديه بيضاوية نسبيًا، وفي حالات أخرى قد تسبب التغيرات الحادثة في سطح القرنية كتعرج سطحها أو تغير تحدبها عن الطبيعي الإصابة بالاستجماتيزم -أيضًا-.

وفي تلك الحالات تكون النتيجة واحدة وهو تجمع الضوء عند دخوله إلى العين على أكثر من نقطة على الشبكية، وبالتالي يعاني المريض من عدم وضوح الرؤية وتشتتها.

ونظرًا إلى اختلاف أسباب الاستجماتيزم، يظهر بأنواع مختلفة لدى المرضى، ولكن يسهل علاجه من خلال عديد من التقنيات العلاجية.

يمكنكم معرفة المزيد عن بعض حالات الاستجماتيزم الخاصة التي تستدعي أساليب علاجية متطورة من خلال زيارة الرابط التالي: الميكس استجماتيزم.

أما عن أساليب علاج الاستجماتيزم التقليدية والفعالة في معظم الحالات فنتناولها تفصيلًا فيما يلي.

كيف يرى مريض الاستجماتيزم بعد خضوعه للعلاج؟

إذا كان الاستجماتيزم هو عيب النظر الوحيد الذي يعانيه المريض، فإنه يرى بوضوح ويودع الزغللة ووهج الأضواء عند علاجه بالأساليب الآتية:

النظارات الطبية أو العدسات اللاصقة

عادة ما تكون النظارات الطبية أو العدسات اللاصقة وسيلة علاج مثالية بالنسبة للأطفال والمراهقين المصابين بإحدى درجات الاستجماتيزم؛ وذلك لعدم بلوغهم السن المناسب لثبات النظر، وبالتالي لا تكون جراحات تصحيح النظر خيارًا مثاليًا بالنسبة لهم.

يستطيع الأطفال والمراهقين رؤية كافة المسافات بوضوح دون زغللة بارتداء النظارات الطبية أو العدسات اللاصقة.

عمليات تصحيح النظر بالليزر

عندما يكبر الطفل وتصل مستويات النظر لديه إلى نقطة الثبات، تكون جراحات تصحيح النظر بالليزر هي الحل النهائي للتخلص من الاستجماتيزم والنظارات الطبية -أيضًا-.

ولعل أبرز الجراحات التي أثبتت فاعلية كبيرة في تصحيح الاستجماتيزم بمختلف درجاته هي:

  • ليزر بصمة العين، وهو الخيار الأمثل لعلاج الاستجماتيزم الناتج عن وجود مشكلات على مستوى مقلة العين ككل.
  • ليزر بصمة القرنية أو الكونترا ليزك، ويلجأ الأطباء عادة إلى هذا الإجراء لتصحيح الاستجماتيزم الناتج عن وجود عيوب بالقرنية.

إلى هنا يكون انتهى مقالنا الذي أتى بعنوان ” كيف يرى مريض الاستجماتيزم؟” نتمنى لجميع مرضى عيوب الإبصار الحصول على أفضل الأساليب العلاجية التي تُعيد إليهم وضوح الرؤية مرة أخرى، ولا شك أن ذلك سيتحقق باستشارة طبيب متخصص في تصحيح عيوب الإبصار بالتقنيات الحديثة.

يمكنكم طلب استشارة الدكتور محمد رمزي -استشاري طب وجراحة العيون وتصحيح عيوب الإبصار- من خلال التواصل عبر الأرقام الموضحة في موقعنا الإلكتروني.

966536115353