السوشيال ميديا

تابعنا علي المنصات المختلفة

ما الفرق بين طول النظر وقصر النظر؟

يلاحظ عديد من الأشخاص عدم وضوح الرؤية لديهم ويتساءلون “هل ما أعانيه يرجع إلى الإصابة بطول النظر أم قصر النظر؟”.

ومن هنا قررنا توضيح الفرق بين طول النظر وقصر النظر من حيث الخصائص والأعراض وطرق العلاج؛ لنجنبكم الحيرة والقلق.

الفرق بين طول النظر وقصر النظر من حيث خصائص المرض

يشمل الفرق بين طول النظر وقصر النظر من حيث خصائص المرض الآتي:

قصر النظر

يستطيع المصاب بقصر النظر رؤية الأشياء القريبة بوضوح لكن الأشياء البعيدة تصبح غير واضحة بالنسبة له، ويرجع ذلك إلى زيادة انحناء القرنية عن المعدل الطبيعي وبالتالي تتركز أشعة الضوء أمام الشبكية بدلًا من تركيزها عليها.

تعرف أيضاً  على درجات قصر النظر

طول النظر

تتعدد أسباب طول النظر عند الأطفال مصاب طول النظر من رؤية الأشياء البعيدة بوضوح لكنه يعجز عن تمييز الأشياء القريبة بسبب زيادة تسطح القرنية، ما يؤدي إلى تركيز أشعة الضوء خلف الشبكية بدلًا من تركيزها عليها.

اطلع أيضًا على: هل يتحسن طول النظر عند الأطفال؟، طول النظر عند الأطفال

الفرق بين طول النظر وقصر النظر من حيث الأعراض

نأتي الآن إلى نقطة الفرق بين طول النظر وقصر النظر من حيث الأعراض، فتتمثل فيما يلي:

أعراض قصر النظر

تتضمن أعراض قصر النظر ما يلي:

  • التحديق لمحاولة رؤية الكلمات والحروف البعيدة.
  • إغلاق المريض لعينه جزئيًا حتى يتمكن من رؤية الأشياء البعيدة بوضوح.
  • تشوش الرؤية مع الإضاءة الخافتة مما يعيق القيادة ليلًا.
  • إجهاد العين.
  • الصداع.

وهنا ينبغي التنويه على الأطفال المُصابة بقصر النظر لن يتمكنوا من التعبير عن وجود مشكلة لديهم في الإبصار، لذا ينبغي على الآباء ملاحظة أبنائهم وتقصي أعراض المرض عليهم من خلال مراقبتهم فعادة ما يجلس الأطفال المصابة بقصر النظر بالقرب من التلفاز مع فرك أعينهم باستمرار كما أنهم يرمشون كثيرًا.

في هذه الحالة لا بد من زيارة طبيب العيون على الفور وإخضاع الطفل للفحص لمعرفة درجة قصر النظر التي يعانيها وتحديد العلاج المناسب.

اقرأ المزيد عن أعراض قصر النظر

أعراض طول النظر

تشمل أعراض طول النظر الآتي:

  • الشعور بالصداع والإجهاد بعد القراءة أو الكتابة أو استخدام أجهزة الكمبيوتر لفترات طويلة.
  • التحديق لرؤية الأشياء القريبة.

الفرق بين طول النظر وقصر النظر من حيث طرق العلاج

بعد فحص الطبيب للعيون وتقييم مستوى قصر أو طول النظر، فإنه يعطي المريض القياسات المناسبة لارتداء نظارات طبية أو عدسات لاصقة.

لكن إذا رغب المريض بالاستغناء عن نظاراته بعد وصوله لسن 18 سنة وما فوق فمن الممكن اللجوء للعمليات الجراحية للحصول على نتائج دائمة وفعالة، ومن أهمها:

عملية الليزك

تُستخدم لعلاج كل من قصر النظر وطول النظر، والخطوات المتبعة هي كالآتي:

  1. وضع قطرات مخصصة لتخدير العين.
  2. تركيب حلقة على العين لمنع حركتها طيلة وقت العملية.
  3. عمل سديلة “فلاب” (أي رفع جزء من أنسجة القرنية الخارجية) باستخدام مشرط جراحي صغير.
  4. توجيه الليزر نحو القرنية لإعادة تشكيلها.
  5. إعادة السديلة إلى مكانها ووضع ضمادة عليها.

عملية الليزر السطحي

يلجأ الطبيب لعملية الليزر السطحي إذا كان سمك القرنية رقيقًا، وهي من التقنيات المعتمدة في علاج كل من قصر النظر وطول النظر، وذلك عن طريق:

  • تخدير العين موضعيًا.
  • إزالة طبقة خارجية بسيطة من القرنية؛ لإعادة تشكيلها باستخدام الليزر الصادر من جهاز مبرمج وفقًا لقياسات المريض.
  • تركيب عدسة واقية ومؤقتة لحماية القرنية خلال مرحلة الشفاء.

عملية الفيمتو سمايل

تعد عملية الفيمتو سمايل علاجًا فعالًا لقصر النظر الشديد لكنها لا تعالج طول النظر، وهذه العملية تشبه عملية الليزك لكنها تحافظ على سمك القرنية بصورة كبيرة إذ يتبع الطبيب الخطوات التالية عند إجرائها:

  • تخدير العين واستخدام أشعة الليزر لعمل فلاب صغير في القرنية يتصف بأنه سميك من المنتصف وأكثر نحافة عند الأطراف.
  • عمل شق جانبي صغير بعرض 2-3 مل لسحب ذلك القرص، وتوجيه أشعة الليزر على نسيج القرنية لإعادة تشكيله.

نكون بذلك قد قدمنا لكم شرحًا مفصلًا يوضح الفرق بين طول النظر وقصر النظر وخطوات علاجهما، لمزيد من المعلومات ندعوكم للتواصل مع أ.د محمد رمزي عبر الرقم التالي:

+966536115353.